اجتماع طارئ بوادي البوانيس لمناقشة الوضع الأمني المتردي بالمنطقة

عقد أعضاء مجلس الحكماء والأعيان بلدية وادي البوانيس، اليوم الأحد، اجتماعًا طارئاً بقاعة الاجتماعات بمقر ديوان المجلس البلدي لمناقشة الوضع الأمني المرتدي في البلدية والطريق العام الرابط بين بلدية الجفرة وبلدية وادي البوانيس.

وقال مدير مكتب الإعلام ببلدية وادي البوانيس محمد مامي لـ«بوابة الوسط» إن المجتمعين أوصوا بتشكيل وفد من المنطقة للتواصل والتنسيق مع آمر منطقة براك العسكرية العميد محمد بن نائل لإيجاد الحلول المناسبة لمشكلة تردي الوضع الأمني على الطريق العام والتنسيق لتأمينه بداية من مفرق الفقهاء حتى منطقة البوانيس.

وأشار مامي إلى أن الحاضرين اتفقوا على ضرورة تفعيل البوابات والدوريات الأمنية على الطريق العام وداخل مناطق وادي البوانيس، وشددوا على ضرورة حثّ الشباب على التطوع للانخراط في القوة المساندة لقوات الجيش.

يشار إلى أن الطريق العام ببلدية وادي البوانس شهد في الآونة الأخيرة العديد من عمليات الخطف والسرقة والحرابة كان آخرها قبل يومين عندما قامت مجموعة مسلحة بخطف الحاج مفتاح المدير الزيداني وابنه زيدان وعبدالسلام الفيتوري أمحمد من منطقة الزيغن وشخصين آخرين من منطقة سرت لا يزال مصيرهما مجهولًا.

المزيد من بوابة الوسط