إيطاليا ترفض استقبال ثالث سفينة لإنقاذ المهاجرين خلال شهر

وزير النقل الإيطالي دانيلو تونينلي. (أرشيفية : الإنترنت)

منعت الحكومة الإيطالية الجديدة سفينة لإنقاذ المهاجرين من الرسو في موانئها يوم الجمعة في ثالث رفض من نوعه هذا الشهر بعد ساعات من انتهاء اجتماع للقادة الأوروبيين بشأن الهجرة شابه التوتر.

ونقلت وكالة «رويترز» عن وزير النقل الإيطالي دانيلو تونينلي قوله في بيان إنه تلقى طلبا رسميا من وزير الداخلية ماتيو سالفيني برفض دخول السفينة التابعة لمؤسسة (بروآكتيفا أوبن آرمز) الإسبانية الخيرية معللا ذلك بأنها تشكل خطرا على النظام العام.

وخلال أقل من شهر منذ توليه السلطة قاد سالفيني سياسة حكومية جديدة لإغلاق الموانئ في وجه سفن المنظمات الخيرية التي تنتشل المهاجرين من قوارب يكدسهم فيها المهربون.

وهذا الحادث الثالث خلال شهر، إذ واجهت السفينة «أكواريوس» التي كانت تقل 630 مهاجرا في إسبانيا والسفينة لايف لاين التي كانت تقل 230 مهاجرا في مالطا نفس المصير بعد رفض إيطاليا استقبال السفينتين هذا الشهر.

ولم يكن على متن سفينة أوبن آرمز أي مهاجرين. ولم يتسن الوصول لمتحدث باسم أوبن آرمز للتعليق.

وتوصل قادة دول الاتحاد الأوروبي يوم الجمعة إلى اتفاق بعد صعوبات جمة بشأن الهجرة وصفه سالفيني ورئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي بأنه إيجابي لبلادهما. لكن الاتفاق لا يلزم دولا أخرى في الاتحاد الأوروبي بتقاسم عبء عمليات الإنقاذ من البحر.

ووصل أكثر من 650 ألف مهاجر إلى إيطاليا منذ عام 2014 بعد أن تم إنقاذ أغلبهم من البحر قبالة الساحل الليبي على يد جماعات إغاثة خاصة وعامة. وتؤوي إيطاليا نحو 170 ألفا بينما انخفض بشدة عدد الوافدين هذا العام.

وحسب «رويترز»، انخفض عدد الوافدين الذين ينطلقون من ليبيا، نقطة الانطلاق الرئيسية للمهاجرين، بنسبة تفوق 80%، وتقدر الأمم المتحدة عدد من لقوا حتفهم في البحر هذا العام بما يقرب من الألف.