قاضٍ أميركي يحكم بالسجن 22 سنة على أحمد أبوختالة

أفاد بيان صادر عن وزارة العدل الأميركية بأن قاضيًّا اتحاديًّا أصدر حكمًا بالسجن لمدة 22 عامًا بحق المتهم الرئيسي في الهجوم على المجمع الدبلوماسي الأميركي في مدينة بنغازي الليبي أحمد أبوختالة، اليوم الأربعاء، على ما أفادت وسائل إعلام أميركية.

ووصف بيان وزارة العدل الأميركية أبو ختالة (47 عامًا) بأنه «العقل المدبر وراء هجمات 2012 القاتلة على منشآت الحكومة الأميركية في بنغازي».

وأُدين أحمد أبو ختالة في نوفمبر الماضي من قبل هيئة محلفين بأربع تهم تتعلق بالهجوم على مجمع تابع لوكالة المخابرات المركزية ،أدى إلى مقتل أربعة أميركيين بينهم السفير كريستوفر ستيفنز، وشملت التهم التآمر لتقديم الدعم المادي للإرهابيين.

وكانت قوات خاصة أميركية ألقت القبض على أحمد أبوختالة، بمنزله في ليبيا في يونيو 2014، ونُـقل إلى الولايات المتحدة على متن سفينة بحرية أميركية.

ودافع أبوختالة ببراءته من التهم المنسوبة إليه، وهي 18 تهمة تتعلق بالتآمر ودعم الإرهاب والقتل والقتل المتعمد وتدمير منشآت أميركية. وبدأت محاكمة أبوختالة في واشنطن قبل أكثر من عام، راجعت المحكمة خلالها مجموعة من أشرطة مراقبة الفيديو وسجلات مكالمات هاتفية.

المزيد من بوابة الوسط