ستيفاني وليامز: نعتقد أنّ لمصراتة دور حاسم تلعبه في العملية السياسية

قالت القائم بأعمال السفارة الأميركية ستيفاني وليامز، إن بلادها تعتقد أن لـ«مصراتة دور حاسم تلعبه في العملية السياسية»، مشيرة إلى أن «أبناء مصراتة، قدّموا التضحيات لهزيمة الجماعات الإرهابية، بما في ذلك تنظيم داعش في سرت».

وأكدت ستيفاني وليامز خلال زيارتها رفقة وفد عسكري لمدينة مصراتة الأربعاء على «دعم الولايات المتحدة لليبيا كدولة موحدة وآمنة ومزدهرة في ظل حكومة تخدم الشعب الليبي».

ورحبت وليامز بـ«الحوار الليبي الجاري حول كيفية كسر الجمود السياسي الحالي في إطار الاتفاق السياسي الليبي، حيث تعمل ليبيا والمجتمع الدولي من أجل تمهيد الطريق للانتخابات».

كما أكدت ستيفاني وليامز على «دعم الولايات المتحدة بقوة الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة الدكتور غسان سلامه وهو يعمل على تسهيل الحوار، وتحسين الحوكمة، ومساعدة الليبيين للاستعداد لانتخابات موثوقة وآمنة».

وأشادت وليامز بـ«بمحادثات توحيد المؤسسة العسكرية الليبية التي استضافتها حكومة مصر، والتي تضم ممثلين عسكريين من مصراتة».

ودعت ستيفاني وليامز «جميع الليبيين إلى تفادي المزيد من الصراع، وعارضت أي جهود تهدف للسيطرة على الأرض أو تغيير الوضع على الأرض بالقوة».

وأشارت وليامز إلى أن زيارتها اليوم توضح «استمرار التزام الولايات المتحدة بدعم حكومة الوفاق الوطني والمصالحة السياسية الوطنية في ليبيا».

ووصلت القائمة بأعمال السفارة الأمريكية في ليبيا ستيفاني وليامز الأربعاء إلى مصراتة يرافقها ضباط أمريكيون من قيادة «أفريكوم»، وكان في استقبالها نائب رئيس المجلس الرئاسي أحمد معيتيق بحضورعدد من أعضاء مجلسي النواب والدولة عن مدينة مصراتة.