إيطاليا تعلن إمداد ليبيا بزوارق لمواجهة قوارب الهجرة

وزير البنية التحتية والنقل دانيلو تونينيلي

أعلن وزير البنية التحتية والنقل الإيطالي دانيلو تونينيللي، اليوم الثلاثاء، أن بلاده «ستمنح ليبيا زوارق دورية» من أجل أن «يتمكن خفر السواحل الليبي من تغطية أفضل لسواحله والقيام ببحث وإنقاذ بشكل أفضل للمهاجرين على متن قوارب الهجرة التي تسير على غير هدى».

وأضاف تونينيللي، عبر فيديو ومقال نشرهما على صفحته في فيسبوك، وفقما نقلت وكالة «آكي» الإيطالية، أن «الحكومة الإيطالية ستقدم للسلطات الليبية وسائط نقل جديدة لتعزيز عمليات صد انطلاق القوارب المحملة بالمهاجرين»، من على سواحل البلاد.

وكتب الوزير: «تحدثت هذا الصباح على الهاتف مع نظيري الليبي ميلاد معتوق، وأبديت استعدادي لمد حرس السواحل الليبي بزوارق دورية إيطالية جديدة من أجل تحسين دورياتها البحرية، وجعلها أكثر فعالية لمواجهة انطلاق قوارب الموت».

وأشار إلى أن وزير النقل الليبي «سيبحث الأمر مع وزارة الدفاع، وسيبلغ حكومتنا بأسرع وقت ممكن عن احتياجاتهم من الوسائط لنقدمها عطية لهم»

وقال الوزير الإيطالي: «كما تعلمون أن وزير الداخلية الليبي شجب أمس إقامة النقاط الساخنة لاستقبال المهاجرين في ليبيا»، لكن «أردت متابعة الأمر وتحدثت هذا الصباح مع نظيري الليبي»، بهذا الصدد، كما «سنقدم بالطبع تدريبًا ملائمًا، ليتمكن خفر السواحل الليبي من العمل بشكل أفضل بزوارق دورياتنا الجديدة».

ودافع تونينيللي عن «أسلوب العمل المعتمد حتى الآن من قبل السلطات الليبية»، قائلاً إن «ليبيا معترف بها قانونيًّا على المستوى الدولي، لأن هناك مشروعًا يهدف إلى تعزيز إدارة عمليات البحث والإنقاذ التي تجريها»، لذلك «يطلب خفر السواحل الإيطالي من نظيره الليبي تنسيق العمليات في هذا الجزء من البحر».

وخلص وزير البنية التحتية الإيطالي إلى القول: «لا أريد أن أسمع حديثًا عن انعدام للإنسانية»، متابعًا: «نحتاج الآن فقط لأن نعرف من ليبيا كمية المعدات التي تحتاجها ونوع التدريب»، مبيناً أن «هذا نبأ سار لإيطاليا وللاتحاد الأوروبي».