الجروشي يدعو الليبيين للخروج في مظاهرات تأييدًا لتسليم الموانئ النفطية للحكومة الموقتة

بارك عضو لجنة الدفاع والأمن القومي بمجلس النواب، طارق الجروشي، قرار القيادة العامة للقوات المسلحة بتسليم الحقول والموانئ النفطية للمؤسسة الوطنية للنفط التابعة لمجلس النواب.

وقال الجروشي، في بيان صادر عنه اليوم الثلاثاء، إن هذا القرار من القيادة العامة «ذو طابع أمني قومي وليس سياسيًا»، مؤكدًا أنه «يأتي لتجفيف منابع تمويل الإرهاب، حيث تستخدم إيرادات تسويق النفط لتمويل الميليشيات والجماعات الإرهابية».

ودعا عضو لجنة الدفاع والأمن القومي طارق الجروشي «أبناء الشعب الليبي للخروج في مظاهرات عارمة مؤيدة هذا القرار التاريخي، فقد نفد صبر الشعب الليبي في معاناة سيطرة الميليشيات على مؤسسات تتحكم في رزق الليبيين، واليوم جاء دوركم كما جاء دور قواتكم المسلحة بالأمس في حفظ كرامتهم وصونها من أجل العيش الكريم».

وأشار إلى جاهزية المؤسسة الوطنية للنفط في بنغازي التي لديها من الخبرات والكفاءات لتسيير الأعمال المنوطة بها على أكمل وجه.

وأعلنت القيادة العامة للجيش تسليم المنشآت النفطية إلى مؤسسة النفط التابعة للحكومة الموقتة.

وأرجع الناطق باسم الجيش العميد أحمد المسماري قرار القيادة العامة إلى أن المجموعات الإرهابية تحصل على الدعم المالي وعلى الآليات والأسلحة والذخائر وتعقد اتفاقيات مع المرتزقة التشاديين من أموال النفط الذي نقوم نحن بتأمينه، منبها إلى أن «القرار اتخذ بعد تشاور بين قادة القوات المسلحة وبعد دراسة الموضوع من كافة النواحي وبعد التقارير المختلفة التي أكدت أن الإرهابيين ينفق عليهم من أموال النفط الليبي».

إلا أن المؤسسة الوطنية للنفط قالت إنّ «القيادة العامة لا تتمتع بأي سلطة قانونية تمكّنها من السيطرة على صادرات النفط في ليبيا».

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط