غسان سلامة يبحث مع سفير إسبانيا تطورات الساحة الليبية بعد اجتماع باريس

بحث المبعوث الأممي إلى ليبيا غسان سلامة، مع سفير إسبانيا لدى ليبيا فرنشيسكو دي ميغيل، آخر التطورات على الساحة الليبية بعد اجتماع باريس الذي عقد أواخر مايو الماضي، وكانت أهم مخرجاته تحديد العاشر من ديسمبر المقبل موعدًا لإجراء انتخابات تشريعية ورئاسية في ليبيا.

بريطانيا ترحب بمخرجات اجتماع باريس: سنواصل التعاون مع شركائنا لاستقرار ليبيا

وقالت البعثة الأممية في تغريدة عبر حسابها الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي «تويتر» إن سلامة جدد لسفير إسبانيا تأكيده «التمسك بالدستور، وكذلك ضرورة قيام الجهات المنتخبة بوضع التشريعات المطلوبة في أقصى سرعة ممكنة مع استمرار التوافق الدولي على ضرورة إجراء الانتخابات في ليبيا».

وكان المبعوث الأممي إلى ليبيا غسان سلامة، بحث أمس الإثنين، مع السفير الإيطالي جوسيبي بيروني عددًا من القضايا، بينها «مواصلة الإجماع الدولي على ضرورة إجراء الانتخابات في ليبيا، بالإضافة إلى «التركيز على أهمية دعم الدستور والحاجة إلى قيام الجهات المختصة بإصدار التشريعات المطلوبة في أسرع وقت ممكن».

اقرأ أيضًا:
«جريدة الوسط»: توقعات المشهد الليبي بين اجتماع باريس والعاشر من ديسمبر

المزيد من بوابة الوسط