فرج سعيد يتحدث لـ«بوابة الوسط» عن الخطوات القادمة لمؤسسة النفط في بنغازي

رئيس المؤسسة الوطنية للنفط التابعة للحكومة الموقتة فرج سعيد. (الإنترنت)

أوضح رئيس المؤسسة الوطنية للنفط التابعة للحكومة الموقتة فرج سعيد لـ«بوابة الوسط» الخطوات القادمة للمؤسسة بعد قرار القيادة العامة للقوات المسلحة الليبية بشأن تسليم الموانئ والمنشآت بمنطقة الهلال النفطي إليها بعد استعادة السيطرة عليها من قوات الجضران.

وقال سعيد في أول تصريح له بعد الإعلان عن قرار القيادة العامة في اتصال هاتفي مع «بوابة الوسط» مساء اليوم الاثنين، «اليوم استلمنا كتابًا رسميًا من قيادة الجيش الليبي يقضي باستلام الموانئ النفطية في المنطقة الشرقية» مشيرًا إلى أن الكتاب جاء بعد اجتماع حضره قائد القيادة العامة للجيش الليبي المشير خليفة حفتر ورئيس الحكومة الموقتة عبدالله الثني في البيضاء.

اقرأ أيضًا: المسماري يكشف سبب قرار تسليم المنشآت النفطية إلى المؤسسة التابعة للحكومة الموقتة

وأضاف سعيد أن مؤسسة النفط في بنغازي «قامت بتشكيل لجنة ستشرع في زيارة الهلال النفطي غدًا أو بعد غد كأقصى تقدير لتقييم الأضرار»، لافتًا إلى أنهم سيقررون رفع حالة القوة القاهرة عن الموانئ النفطية «بناءً على تقييم الأضرار».

وأكد سعيد أن إدارة مؤسسة النفط في بنغازي «ستراسل إدارات الشركات في المنطقة الشرقية»، ونبه إلى أنه «في حال لم تتم الاستجابة من طرفهم سيتم استبدالهم بلجان تسييرية أخرى».

وأوضح أن أولويات مؤسسة النفط في بنغازي «هي رفع الإنتاج بالإضافة لتحسين الخدمات الخاصة بمستخدمي قطاع النفط»، كما أنها ستسعى إلى «محاربة تهريب الوقود ومشتقاتها والحد منها».

كما أكد على أن مؤسسة النفط في بنغازي «ستحترم كافة العقود السابقة المبرمة من الشركات المستفيدة من النفط الليبي والموقعة مع مؤسسة طرابلس كونها المؤسسة الشرعية» لافتًا إلى أنه ستفتح «باب التعاون والحوار مستقبلًا».

ونوه رئيس مؤسسة النفط في بنغازي إلى أنه «سيتم تفعيل فروع المؤسسة الوطنية للنفط في طرابلس وسبها سعيًا للقضاء على المركزية»، مطمئنًا موظفي المؤسسة الوطنية للنفط في طرابلس «أنهم من ضمن قوة كادر المؤسسة الشرعية التي إدارتها في بنغازي»

المزيد من بوابة الوسط