الجهيناوي: الأوضاع تعود لطبيعتها في معبر رأس جدير وسيالة في تونس قريبا

أعلن وزير الخارجية التونسي، خميس الجهيناوي، عودة الأوضاع إلى طبيعتها في معبر رأس جدير الحدودي، بعد إعادة فتح الطريق أمام المسافرين الليبيين.

ونقلت وسائل إعلام تونسية عن الجهيناوي قوله إن استئناف حركة العبور جاء بعد التنسيق بين وزارتي الخارجية بتونس وليبيا، مشددًا على ضرورة عدم غلق الحدود والحفاظ على سلامة المسافرين من الجانبين.

وأوضح أنه أجرى لقاءات مع الجانب الليبي لحل جميع الإشكاليات العالقة بين الجانبين، مشيرًا إلى أن وزير الخارجية المفوض بحكومة الوفاق الوطني محمد سيالة سيزور تونس قريبًا.

كانت مدينة بن قردان التونسية شهدت الخميس الماضي احتجاجات كبيرة وعمليات إقفال الطريق بسبب منع عمليات التهريب، تواكبت مع احتجاز السيارات الليبية للمقايضة عليها بفتح التهريب.

وبعد ساعات من هذا التطور، أعلن مدير الإدارة العامة للجوازات بمنفذ رأس جدير الحدودي، العقيد نجمي معمر، أن منفذ رأس جدير مفتوح من الجانبين الليبي والتونسي بعد أن جرى إغلاقه.

المزيد من بوابة الوسط