ازدحام في محطات وقود ببني وليد

محطة وقود في بني وليد. (تصوير: الصغير الحداد)

ازدحمت بعض محطات الوقود في مدينة بني وليد بسبب إشاعات انتشرت أخيرًا عن رفع الدعم عن الوقود وتحديد سعر البنزين بدينار ليبي للتر الواحد.

وطمأن رئيس لجنة أزمة الوقود والغاز، علي البنداق طنش، في تصريحات إلى «بوابة الوسط» المواطنين بأن عملية تسلم المحروقات تسير بشكل طبيعي، وأنه لا داعي للازدحام الحاصل على المحطات، حيث إن المحروقات متوافرة.

ونوه إلى أن توزيع الوقود يسير بصورة اعتيادية، وأن المخزون متوافر بمعدلات طبيعية، وليس هناك ما يستدعي القلق والتسبب في الازدحام.

وأعلنت لجنة أزمة الوقود والغاز بمدينة بني وليد، أمس الأحد، انفراج أزمة الوقود في بني وليد، حيث بات الوقود متوافرًا في أغلب محطات البنزين في مختلف المناطق بالمدينة.

وتشهد مناطق ليبيا المختلفة بين فترة وأخرى ازدحامًا على محطات الوقود نظرًا لأسباب مختلفة.

المزيد من بوابة الوسط