جهاز مكافحة الهجرة غير الشرعية يلم شمل أسرة أفريقية

الأم وطفلها عقب لم شملهما في مقر جهاز مكافحة الهجرة الشرعية بطرابلس. (الصفحة الرسمية للجهاز)(

تمكن جهاز مكافحة الهجرة غير الشرعية من لم شمل عائلة من دولة مالي كانت قد تشتت أثناء ركوبها أحد قوارب الموت عبر البحر متجهين إلى الشواطئ الأوروبية.

وأوضح الجهاز في منشور رسمي عبر صفحته بموقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، أن جهاز حرس السواحل وأمن الموانئ أنقذ الأسرة التي تعطل قاربها داخل المياه الإقليمية الليبية.

وأشار إلى أن الأسرة كان قد تفرق شملها بين ثلاثة فروع وهي طرابلس وعين زارة وسوق الخميس وميناء الخمس البحري التابعة إلى جهاز مكافحة الهجرة غير الشرعية . 

ونقل الجهاز المهاجرين من سوق الخميس إلى مقر الجهاز بسوق السكة، موجها الشكر لمن ساهم في لم شمل العائلات المهاجرة التي انقطعت بهم السبل.

وتتفاقم مشكلة الهجرة غير الشرعية منذ العام 2011 بعد أن تحولت ليبيا إلى محطة لتلك الرحلات المحفوفة بالمخاطر.

وأعلنت القوات البحرية في وقت سابق الأحد عن إنقاذ 97 مهاجرًا غير شرعي من أربع جنسيات أفريقية (أرتيريا، إثيوبيا، غامبيا، نيجيريا) قبالة سواحل ليبيا، في عملية عبور إلى أوروبا بالبحر المتوسط..