يلدريم: عودة المهندسين الأتراك بعد عملية تحرير «دقيقة وصعبة»

رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم

قال رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم، إن «3 رهائن أتراك تم تحريرهم في ليبيا وصلوا إلى بلادهم، بعد إنقاذهم في عملية صعبة ودقيقة»، حسب وكالة «الأناضول».

وأضاف يلدريم في تصريح مقتضب، عقب إدلائه بصوته بالانتخابات المبكرة، في ولاية إزمير غربي البلاد: «جرى تحريرهم (ثلاثة مهندسين أتراك مخطوفين في ليبيا) عبر عملية مكثفة الجهود ودقيقة وصعبة، وقد وصلوا إلى الوطن صباحًا والتقوا أسرهم، لتتحقق النهاية السعيدة».

وأعلن المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، السبت، تحرير ثلاثة مهندسين أتراك، بعد 233 يومًا من خطفهم في «أوباري».

وفي 3 نوفمبر 2017، خطف مسلحون مجهولون أربعة أجانب، بينهم ثلاثة أتراك، يعملون في شركة «آنكا تكنيك» التركية، المنفذة لمحطة كهرباء في أوباري، جنوب ليبيا.

اقرأ أيضًا:
«الوسط» تقتفي أثر خاطفي المهندسين الأتراك على الحدود الجزائرية

من ناحية أخرى انطلقت صباح اليوم، عملية التصويت في الانتخابات الرئاسية والبرلمانية المبكرة في تركيا، التي من المنتظر أن يدلي فيها 56 مليونًا و322 ألفًا و632 ناخبًا بأصواتهم في 180 ألفًا و64 صندوقًا انتخابيًّا، موزعين على جميع أنحاء الولايات التركية. 

ويتنافس في الانتخابات الرئاسية ستة مرشحين، أبرزهم الرئيس الحالي رجب طيب إردوغان، عن «تحالف الشعب» (يضم حزبي العدالة والتنمية والحركة القومية)، والمرشح عن حزب «الشعب الجمهوري» المعارض محرم إنجه، ومرشح حزب «الشعوب الديمقراطي» صلاح الدين دميرطاش.

المزيد من بوابة الوسط