«صحة المؤقتة» تطلق حملة للوقاية من مخلفات الحرب في درنة

أطلقت وزارة الصحة في الحكومة الموقتة، حملة للوقاية من مخلفات الحرب بمدينة مدينة تحت شعار «تأمين عودة آمنة للنازحين».

وقال مسؤول الإعلام بالوزارة معتز الطرابلسي في تصريحات إلى «بوابة الوسط»، إن الحملة تستهدف توعية كل شرائح المجتمع، خاصة النازحين بالمدن والبلديات المجاورة وبمراكز الإيواء وطلبة المدارس، بحجم خطر مخلفات الحرب التي خلفتها الجماعات «الإرهابية»، عبر الملصقات، إضافة إلى إلقاء محاضرات بالخصوص.

وأضاف: «تنتشر العبوات الناسفة والمتفجرات في المناطق التي لازالت تحت سيطرة الجماعات الإرهابية، مهددة حياة المواطنين، وقد سبق أن حذرت القيادة العامة للجيش الليبي من خطورة الألغام والمتفجرات».

وقال الطرابلسي إن «التفجيرات تمثل سلاحًا للتنظيمات الارهابية أمام تراجعها في الميدان وفقدانها أبرز معاقلها، ما يجعلها تلجأ الى المفخخات والألغام بغية حصد أرواح الأبرياء في محاولة يائسة لبث البلبلة والانتقام لهزائمها».

وأشار إلى أن «صنف الهندسة العسكرية والهلال الأحمر الليبي فرع درنة ومفوضية الكشافة والمرشدات درنة ومجموعة من منظمات المجتمع المدني ستشارك بالحملة.

المزيد من بوابة الوسط