النائب عبدالسلام نصية يقترح 4 محاور لتطبيق مخرجات اتفاق باريس

أعلن عضو مجلس النواب عن الزنتان عبدالسلام نصية عن مقترح «خطة عمل مخرجات باريس» التي ارتكزت على 4 محاور رئيسية.

ونشر النائب عبدالسلام نصية الخطة على صفحته الرسمية بـ«فيسبوك» ليل الأربعاء حيث شدد المحور الأول على  ضرورة الاتفاق على القاعدة القانونية للانتخابات، بينما ركز المحور الثاني على توحيد مؤسسات الدولة.

أما المحور الثالث فقد خصص لـ«التوفيق بين شاغلي الوظائف السيادية»، وبالنسبة للمحور الرابع فقد حدد الجهات التي تبحث عملية توحيد المؤسسة العسكرية.  

ويرى النائب عبدالسلام نصية بحسب مقترحه، أن يشكل مجلسي النواب والدولة لجنة، تجهز القاعدة القانونية للانتخابات البرلمانية والرئاسية، على أن تشرف الأمم المتحدة على عمل اللجنة، التي يفترض بها إنجاز عملها خلال شهري يوليو وأغسطس، ليصوت المجلسان على مقترحاتها حتى الوصول إلى اتفاق نهائي.

ويقترح نصية تشكيل لجنة مشتركة من مجلسي النواب والدولة لتوحيد مؤسسات الدولة، بالإضافة إلى مندوبين عن حكومتي الوفاق والموقتة، على أن يجري التسليم والاستلام عقب الانتخابات، ويتم التصويت ومناقشة أعمال هذه اللجنة بالتوازي مع اللجنة المسؤولة عن القاعدة القانونية.

أما الوظائف السيادية فيرى نصية أن تشكل لجنة للتوفيق بين شاغليها، على أن يتم استبدالهم بعد الانتخابات.

وبالنسبة لتوحيد المؤسسة العسكرية، حدد النائب عبد السلام نصية مجلسا النواب والدولة لتشكيل لجنة مشتركة تعمل مع   لجنة توحيد المؤسسة العسكرية بالتعاون مع عناصر أمنية من وزارة الداخلية، وترعى الأمم المتحدة مناقشة التنسيق العسكري لتأمين الانتخابات وحماية الناخبين، لكن عمل هذه اللجنة يكون في أغسطس وسبتمبر.

وشدد نصية على ضرورة أن تعقد اللجان اجتماعاتها داخل ليبيا واعتبار مجلسا النواب والدولة في حالة انعقاد دائم لمناقشة تقارير اللجان ونقل جلسات المجلسين على الهواء مباشرة عبر وسائل الإعلام.