صنع الله: فقدان 450 ألف برميل يوميًا بسبب هجوم الهلال النفطي

قال رئيس المؤسسة الوطنية للنفط، مصطفى صنع الله، إن البلاد تفقد نحو 450 ألف برميل يوميًا من إنتاج الخام خلال الأيام القليلة الماضية، بسبب الهجوم على مرفأي رأس لانوف والسدر.

وأضاف صنع الله، أن حريقا ما زال مشتعلا عند مستوى منخفض في واحد من صهريجين لتخزين النفط في رأس لانوف كانا قد اشتعلا خلال القتال، بحسب «رويترز».

وانخفض إنتاج ليبيا من الخام إلى ما يتراوح بين 600-700 ألف برميل يوميًا، بعد أحداث الهلال النفطي.

وقال مصدر نفطي، إن المؤسسة الوطنية للنفط تبحث في خيارات لتحويل بعض الصادرات النفطية من رأس لانوف إلى البريقة والزويتينة، مشيرًا إلى أن «مرفأي رأس لانوف والسدر مغلقان منذ يوم الخميس».

«الهروج للعمليات النفطية»: انهيار الخزان رقم 12.. والوضع كارثي بكل المقاييس

وأُصيب صهريج لتخزين النفط الخام في رأس لانوف واندلعت فيه النيران في اليوم الأول للقتال واشتعل صهريج ثان الأحد، قبل أن ينهار بشكل كامل اليوم الثلاثاء.

وتعرض ما يزيد على نصف الخزانات في رأس لانوف والسدرة لأضرار أو دُمر في جولات سابقة من القتال.

وكانت مؤسسة النفط قالت إنّ اشتعال النيران في خزانات ميناء رأس لانوف سيؤدي إلى كارثة بيئية واقتصادية وتعطيل البنية التحتية في الميناء بشكل كامل وتوقفه عن العمل حتى لو تحسنت الظروف الأمنية في الفترة القادمة.

المزيد من بوابة الوسط