شركة رأس لانوف: فرق الإطفاء مازالت تكافح حريق خزان الوقود رقم «12»

أعلنت شركة رأس لانوف لتصنيع النفط والغاز أن فرق الإطفاء بشركة رأس لانوف في استنفار لمكافحة حريق الخزان «12» من خزانات شركة الهروج.


وأشارت الشركة، في بيان مقتضب ليل السبت، إلى أن «الظروف المناخية من حيث اتجاه الرياح هي ملائمة جدًّا للنتائج الإيجابية المتوقعة من قبل مختصي الإطفاء».

ولفتت الشركة إلى «استبعاد عملية تحويل محتوى الخزان 12 إلى أي من الخزانات الأخرى، وذلك لأن نسبة المخاطرة أكبر من النتائج المرجوة».


وأكدت الشركة «العمل على حماية الخزانات الأخرى والاستمرار في مكافحة الحريق من قبل مستخدمي الإطفاء في حالة توفر مصدر دائم للمياه».

وطالبت المؤسسة الوطنية للنفط «ميليشيات المارق إبراهيم الجضران ومَن معه بالخروج الفوري المباشر دون أي قيد أو شرط» من منطقة الهلال النفطي، محذرة من «كارثة بيئية ودمار للبنية التحتية سيكون لها أثر هائل على القطاع النفطي وعلى الاقتصاد الوطني».

وأشارت، في بيان صادر اليوم، إلى إصابة الخزان رقم 12 بخزانات شركة الهروج برأس لانوف بأضرار جسيمة نتيجة للهجوم المسلح في ميناءي رأس لانوف والسدرة، داعية «جميع الجهات إلى عدم استخدام قطاع النفط والمؤسسة الوطنية للنفط والمنشآت النفطية في اللعبة السياسية وإبقائها بعيدًا عن جميع النزاعات».

وطالب البيان «جميع الجهات بإدانة الأعمال التي تهدد حياة أو تتسبب بسفك دماء الليبيين»، مشيرًا إلى أن «هذه المنشآت هي ملك الشعب الليبي وتمثل قوت ومستقبل الليبيين».

وكان مصدر نفطي أعلن في وقت سابق اليوم استمرار اشتعال النيران في خزان بحظيرة الخزانات النفطية في ميناء رأس لانوف.

المزيد من بوابة الوسط