قوة من الحكومة الموقتة لتأمين أجدابيا و«تحرير» الموانئ

كلف مدير الإدارة العامة لأمن المنافذ المكلف العقيد خالد الكاديكي، السبت قوة من عناصر أمن المنافذ التابعة لوزارة الداخلية بالحكومة الموقتة التوجه إلى مدينة أجدابيا للمشاركة في تأمين المدينة، ومساندة قوات الجيش في «عملية تحرير» الموانئ النفطية.

وقال مكتب الإعلام الأمني بالإدارة العامة لأمن المنافذ إن القوة انطلقت نحو منطقة الهلال النفطي للمشارَكة في تأمين مدينة أجدابيا مع الجهات الأمنية والعسكرية بالمدينة.

وأشار إلى أن المشاركة سوف تكون تحت تعليمات غرفة العمليات المشتركة المشكَّلة في مدينة أجدابيا وضواحيها التي تأتي لمساندة الجيش وفرض الأمن والاستقرار بالمدينة.

المزيد من بوابة الوسط