«البريقة» لتسويق النفط: لا مبرر للازدحام على محطات الوقود

زحام أمام إحدى محطات التزود بالوقود. (أرشيفية: بوابة الوسط)

أعلنت شركة البريقة لتسويق النفط انتظام توريدات الوقود من الموانئ البحرية والمصافي النفطية وفق البرامج الزمنية المخطط لها، مشيرة إلى أنها لا ترى مبررًا للازدحام الذي حدث مساء أمس على محطات الوقود.

وبينت الشركة في بيان صادر فجر، اليوم الخميس، أن «العمل بالمستودعات مستمر بالصورة الاعتيادية، وهناك تخزين كافٍ من الوقود لحاجة المواطنين»، موضحة أن «الكميات الموزعة على باقي الشركات تفوق الكميات الاعتيادية».

يشار إلى أن محطات التزود بالوقود سجلت ازدحامًا كبيرًا أمس وفي الساعات الأولى من صباح اليوم بالعاصمة طرابلس، إذ رصد شهود عيان طوابير سيارت تنتظر التزود بالوقود لمدد تراوحت بين 4 و 5 ساعات.

وأرجع بيان البريقة لتسويق النفط «سبب الازدحام أمام محطات التزود بالوقود إلى توقف بعض محطات شركة خدمات الطرق السريعة عن العمل لصدور حكم قضائي».

وأكد رئيس مكتب متابعة توزيع الوقود والغاز توافر الوقود، وقال: «نعمل على تزويد المحطات كافة بكميات إضافية بالتنسيق مع شركات التوزيع».

وبلغ إجمالي مبيعات البنزين  من مستودع طرابلس والناقلة من الميناء نحو 9 ملايين لتر الأربعاء، فيما تبقت ناقلتان بميناء طرابلس إحداهما تحت التفريغ والأخرى في الانتظار لتفريغ شحنتها، وفق بيان الشركة، الذي قال إنه «لا مبرر للازدحام على المحطات، حيث إن الإمدادات لشركات التوزيع من الوقود تمت مضاعفتها للقضاء على الأزمة».

ونوهت «البريقة لتسويق النفط» إلى استمرار تزويد المحطات في أول يوم العيد بعد صلاة الجمعة مباشرة، معربة عن الأمل في «عدم الازدحام على المحطات».
 

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط