المجلس الرئاسي يقبل استقالة مدير عام قناة «ليبيا الوطنية»

قبل المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني استقالة عطاالله المزوغي، مدير عام قناة «ليبيا الوطنية»، كما كلف المجلس الرئاسي علي صالح جبريل بدلاًعنه.

يذكر أن موظفي قناة «ليبيا الوطنية» التابعة لحكومة الوفاق الوطني، هددوا في نهاية شهر مايو الماضي بالإضراب عن العمل، على خلفية خطف زميل لهم من مكتبه بمبنى القناة في طريق الشط بالعاصمة طرابلس والاعتداء عليه.

وقال مسؤول في القناة، تحفظ على ذكر اسمه لأسباب أمنية لـ«بوابة الوسط»، إن مسلحين ملثمين اقتحموا مقر القناة الساعة العاشرة من صباح الأسبوع الماضي، واقتادوا مدير الهندسة بشؤون الإرسال، المهندس عامر حماد، إلى جهة غير معروفة، قبل أن يعثر عليه مساء اليوم نفسه، ملقى أمام مستشفى أبوسليم للحوادث، وآثار إصابات ظاهرة على أنحاء من جسده، جراء تعرضه لضرب مبرح.

وأضاف المصدر: «كان من المفترض أن تبدأ القناة بثها الرسمي في أول أيام شهر رمضان المقبل، ولكن الموظفين قد يعلنون الإضراب عن العمل احتجاجًا على واقعة زميلهم»، لافتًا إلى أن مذكرة بالخصوص يتم إعدادها لتوجيهها إلى النائب العام بتوقيع مديرعام القناة، وإحالة نسخ منها إلى كل من المجلس الرئاسي وهيئة الإعلام ووزارتي الداخلية والعدل.

المزيد من بوابة الوسط