التوجيه المعنوي: الكتيبة 302 صاعقة تنهي المهمة القتالية المكلفة بها

أعلنت إدارة التوجيه المعنوي أن كتيبة 302 صاعقة أفراد السرية الأولى مقاتلة أنهت المهمة القتالية المكلفة بها وتتنظر التعليمات لأي مهمة أخرى في مدينة درنة.

وقال آمر القوات الخاصة، اللواء ونيس بوخمادة، أمس الخميس إن تحرير درنة بات قريبًا جدًا، مؤكدًا أن قوات الجيش «تضيق الخناق» على مقاتلي التنظيمات «الإرهابية»، وسط المدينة.

وأوضح بوخمادة في تصريحات إلى «بوابة الوسط» أن العمليات العسكرية لا تزال مستمرة في الميناء البحري ومنطقتي وسط البلاد وشيحا، لافتًا إلى أن «الجيش الليبي يتقدم بخُطى ثابتة لتحرير مدينة درنة وعودتها إلى حضن الوطن».

وأكد اللواء ونيس بوخمادة أن مهمة القوات الخاصة في درنة هي السيطرة على الأودية والمرتفعات المطلة على مدينة درنة وتأمين المنطقة المحيطة لقوات الجيش

المزيد من بوابة الوسط