إخماد حريق شب بغابات مستشفى شحات للأمراض الصدرية‎

تمكن عدد من مالكي سيارات المياه الخاصة ورجال الإطفاء، أمس الأربعاء، من إخماد حريق شب داخل غابات مستشفى شحات لعلاج الدرن والأمراض الصدرية.

وقام عميد بلدية شحات حسين بودرويشة، بزيارة ميدانية لموقع الحريق، ووجه على الفور برصد وتقييم الخسائر والأضرار التي لحقت بالغابة.

وتشهد منطقة الجبل الأخضر حرائق سنوية، منذ أربعة أعوام، ما خلف خسائر كبيرة في المساحة الخضراء والحيوانات وخلايا النحل في عدة مناطق، منها بشمارو ما بين برغوا والأكوام جنوب شحات، وأيضًا قندفورا والوسيطة وشونيا وباطن شحات، وطريق البقارة وبلخنة نزولاً إلى الطية وعين الجفرة وشلالة الحبون ومراوة والزنادي، بالإضافة إلى منطقة عمر المختار وعين الدبوسية وبن ثامر وقندولة وسلنطة والمشل ورأس الهلال.

ولم تسلم المواقع الأثرية أيضًا من الحرائق المتكررة، حيث شب حريق، بعد ظهر اليوم الخميس، بمحيط المواقع الأثرية في شمال مدينة شحات، وسط غياب سيارات الدفاع المدني.

وقال مصدر محلي لـ«بوابة الوسط» إن الحريق اندلع بكورفة نهاية الطريق الأثرية، واتسع باتجاه شمال الجبل، حيث توجد هناك بعض المواشي وخلايا النحل التابعة لعدد من المواطنين، مضيفًا أن الحريق خلف خسائر في الأعشاب والأشجار، فيما لم يتسنَ التأكد من وقوع أية أضرار بشرية.

وأوضح المصدر أن الحريق لم يُعرف سببه، فيما تشهد المدينة موجة حر خلال هذه الأيام. فيما وجه عدد من المواطنين نداءً لأصحاب سيارات المياه الخاصة للمساهمة في إخماد الحريق.