إصابة سيدة وشاب برصاص عشوائي وشظايا مقذوف بدرنة

أصيبت سيدة وشاب برصاص عشوائي قرب فندق اللؤلؤة بمدينة درنة، شرق البلاد.

ونُقل المصابان الاثنان إلى مجمع الهريش الصحي لتلقي الإسعافات الأولية، ومن ثم جرى تحويلهما إلى مستشفى الجلاء للجراحة والحوادث.

وأصيب الشاب الذي يدعى سليمان صالح المنفي (38 عامًا) بطلق ناري في الكتف، بينما أدخلت السيدة التي تدعى سليمة علي يونس العوامي (38 عامًا) إلى غرفة العمليات على الفور إثر إصابتها بشظايا مقذوف في الوجه واليدين والساقين.

وقالت مسؤولة مكتب الإعلام بمستشفى الجلاء للجراحة والحوادث، فاديا البرغثي، في تصريحات إلى «بوابة الوسط»، الأربعاء، إن المصابين حالتهما الصحية مستقرة، كما أنهما يتلقيان الخدمات الصحية والرعاية اللازمة.

وكان آمر غرفة عمليات عمر المختار، اللواء سالم الرفادي، طالب المواطنين بالابتعاد عن النوافذ والأبواب والأسطح وعن مواقع الاشتباكات في درنة.

وتشهد مدينة درنة اشتباكات عنيفة بالأسلحة الثقيلة في بعض أحياء المدينة بين قوات الجيش ومقاتلي «مجلس شورى مجاهدي درنة وضواحيها»، مما تسبب في سقوط قذائف على بعض الأحياء السكنية.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط