ضبط شاحنة محملة بكميات كبيرة من الحليب منتهية الصلاحية في ترهونة

أحد عناصر الحرس البلدي خلال تفتيش الشاحنة التي تحمل كمية من الحليب منتهي الصلاحية. (الإنترنت)

تمكنت وحدة دوريات جهاز الحرس البلدي ترهونة، بالتعاون مع الأجهزة الأمنية في البلدية، من ضبط شاحنة (مبرد) محملة بكميات كبيرة من الحليب منتهية الصلاحية في المدينة.

وقال مدير المكتب الإعلامي والعلاقات العامة بالمجلس البلدي ترهونة، محمد سعيد لـ«بوابة الوسط»، إن الأجهزة الأمنية حجزت الشاحنة (مبرد) بعد التأكد من أن كميات الحليب التي تحملها منتهية الصلاحية وغير صالحة للاستهلاك البشري وذات مواصفات متدنية.

وطالب سعيد بتشديد الإجراءات والعقوبات التي سيتم اتخاذها بحق صاحب الشاحنة وفقًا للقوانين وقضايا تهريب المواد الغذائية، خاصة أغذية الأطفال، مبينًا أن التحقيقات مازالت مستمرة لاستكمال كل المعلومات حول القضية.

وأكد أن الجهات الأمنية مهتمة بالوصول إلى الجهة التي ساهمت في دخول هذه الكمية من الحليب الفاسد، ومعرفة ما إن كانت كمية وحيدة أم أن هناك مستودعات أخرى تم فيها تخزين كميات من نفس عينة الحليب.

وأشار مدير المكتب الإعلامي والعلاقات العامة بالمجلس البلدي ترهونة، محمد سعيد، إلى أن بعض التجار في السوق يلجأون لشراء هذه الكميات من المستفيدين لإعادة بيعها في السوق بأسعار مرتفعة.

المزيد من بوابة الوسط