مدير محطة طبرق لتحلية مياه البحر يحذر من توقفها عن العمل

محطة طبرق لتحلية مياه البحر. (أرشيفية: الإنترنت)

حذر مدير محطة تحلية مياه البحر بطبرق، المهندس فتح الله سليم، اليوم الأحد من توقف المحطة عن العمل، بسبب نقص قطع الغيار وعدم التزام الحكومة الموقتة بتوفير العملة المحلية لصيانة المحطة وعمرتها كما تعهدت في السابق.

وقال سليم في تصريح إلى «بوابة الوسط» إن «الحكومة الموقتة تعهدت بتوفير مبلغ مالي من أجل صيانة المحطة وعمرتها وشراء قطع غيار جديدة لها لكنها حتى اللحظة لم تف بوعودها، وعليه نحملهم المسؤولية الكاملة في حالة توقف المحطة والخروج عن العمل».

وأضاف سليم أن المحطة «قديمة ومتهالكة»، وأن قطع الغيار الموجودة فيها «نفدت منذ فترة طويلة»، مشيرًا إلى أنهم يقومون «بحلول تلفيقية من أجل استمرار عملها لتغطية احتياج المدينة من المياه».

وذكر سليم أن «أحد المواطنين تبرع قبل فترة بشراء مدحرجات للمضخات بالمحطة لتعمل المحطة بقدرتها الكاملة» لكنها الآن «على وشك التوقف في أي لحظة، ونخلي مسؤوليتنا الكاملة لأننا خاطبنا الجهات الرسمية كافة دون جدوى».

يشار إلى أن محطة تحلية مياه البحر بطبرق جرى إنشاؤها العام 2000 من قبل شركة «سيدم» الفرنسية لكن لم تجر لها أعمال الصيانة منذ قرابة 18 عامًا، وتنتج يوميًا قرابة 36 ألف متر مكعب من المياه.

المزيد من بوابة الوسط