خبير اقتصادي: لا تحددوا مواعيد للإصلاح الاقتصادي دون توفر شروطه

‏حدد الخبير الاقتصادي، والرئيس السابق لهيئة سوق المال، سليمان الشحومي 3 إجراءات رئيسية للإصلاح الاقتصادي في ليبيا، داعًيا إلى عدم تحديد مواعيد لهذه الإصلاح دون توفر شروطه.

وقال، في تدوينة عبر حسابه الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»: «علينا أن نرسم طريق ذلك الإصلاح المنشود، علينا ان نعيد ترميم ادارة البنك المركزي، ونعيد بناء اطار ينظم المنظومة المالية العامة في الدولة الليبية ويضمن الشفافية والعدلة.

وأضاف «كل ذلك يبدأ عندما نقرر نحن الشعب أن نسير جميعا نحو إيجاد قاعدة ثابته للإصلاح الاقتصادي، عبر توحيد الادارة السياسية في البلاد بانتخابات تشريعية ورئاسية تصنع سلطة يمكنها أن ترسم الطريق السليم».

وأوضح «لا تضربوا مواعيد للإصلاح الاقتصادي، ففاقد الشي لا يعطيه، ولا يمكن ان يكون هناك اي اصلاح اقتصادي حقيقي بين عشية وضحاها».

كان المجلس الأعلى للدولة أمهل محافظ المصرف المركزي الصديق الكبير مدة اقصاها أسبوعا لتنفيذ الاصلاحات الاقتصادية التي تقدم بها المجلس، على أن تنتهي هذه المهلة غدا الأحد.

وأردف «لا يمكن بعد هذا الفساد المستشري الذي يتغذي علي ميزانية الحكومات وعلي اعتمادات البنك المركزي، ومع وجود أطراف تغولت وسيطرت علي منابع الاموال في البلاد».

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط