مؤسسة النفط تُعيِّن مديرًا مؤقـتًا للتسويق الدولي

المؤسسة الوطنية للنفط

قالت المؤسسة الوطنية للنفط، اليوم الجمعة، إنها عيّنت عماد بن رجب مديرًا مؤقتًا لإدارة التسويق الدولي، وفق ما ذكرت وكالة «رويترز».

وبن رجب مسؤول كبير في إدارة التسويق بالمؤسسة، وكان عضوًا في وفود ليبية حضرت خلال الآونة الأخيرة اجتماعات منظمة البلدان المصدرة للبترول «أوبك».

وأشارت مؤسسة النفط إلى أن بن رجب سيحل محل أحمد شوقي في منصب مؤقت، وأن لديه الخبرة والمعرفة والمهارات اللازمة لرئاسة إدارة التسويق الدولي.

ولم تذكر المؤسسة المدة التي سيتولى خلالها بن رجب منصبه الجديد، أو ما إذا كان من المرجح أن ينتقل إلى المنصب على نحو دائم.

وأضافت المؤسسة أن شوقي الذي كان يشغل منصب المدير العام لإدارة التسويق الدولي في السنوات السبع الأخيرة سيعمل كمستشار للمؤسسة.

وانخفض الإنتاج إلى 200 ألف برميل يوميًا بسبب عمليات الإغلاق والمشكلات الأمنية قبل أن يتعافى إلى نحو مليون برميل يوميًا في السنة الأخيرة.

وكانت مؤسسة النفط أعلنت في السابق أنها تستهدف رفع طاقة إنتاجها من الخام إلى أكثر من مليوني برميل يوميًا بحلول 2022، حيث يبلغ إنتاج النفط الليبي حاليًا نحو مليون برميل يوميًا، وهو مستوى يقل كثيرًا عن مستويات ما قبل 2011 التي كانت تصل إلى 1.6 مليون برميل يوميًا، حيث تمثل العائدات النفطية 98% من العائدات المالية للدولة.

وتحاول مؤسسة النفط تحقيق طموحات العودة للإنتاج السابق، من خلال الرغبة في استثمار 20 مليار دولار على مدار الثلاث السنوات المقبلة لاستعادة قدرات الإنتاج السابقة.

المزيد من بوابة الوسط