مسؤول أمني: إغلاق أي مرفق صحي في البيضاء يرفض استقبال وإسعاف الجرحى

هدد معاون مدير أمن مديرية البيضاء للشؤون الأمنية العقيد محمد عبدالسلام المصينعي، بإغلاق المرافق الصحية في المدينة سواء خاصة أم عامة، حال عدم استقبالها المصابين من عناصر قوات الجيش الليبي المقاتلة في جبهة درنة.

وقال المصينعي عبر صفحته الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي« فيسبوك»، إن المديرية ستغلق «أي عيادة خاصة أو عامة ترفض استقبال وإسعاف الجرحى»، إضافة إلى «فتح محضر تحقيق ويتم إطالتها بقانون الطوارئ»- وفق قوله.

كما هدد المرافق الطبية بسحب حراسة الأمن منها وإخلاء المسؤولية الكاملة عن حمايتها.

ولا يعد هذا الهجوم الأول لمصينعي على قطاع الصحة في البيضاء، حيث توعد في وقت سابق الأطباء والفنيين بمستشفى الثورة التعليمي المركزي في المدينة بـ«الحجز القانوني وإحالتهم للنيابة العامة»، على خلفية تسجيل وفيات في قسم الإسعاف والعناية.

اقرأ أيضًا: مسؤول سابق بمستشفى البيضاء يرد: التهديد بإحالة الأطباء للنيابة يتنافى مع القانون‎