44 نائبًا عن «برقة» يرحبون بإعلان باريس ويطالبون بـ«التطبيق الفوري» للمادة 6

رحب نواب عن إقليم برقة، بتوصيات إعلان باريس، مطالبين بـ«التطبيق الفوري» للمادة 6 منه بشأن عودة مجلس النواب إلى مقره الدستوري في مدينة بنغازي، بعد «تحريرها من الإرهاب».

كما رحب «نواب برقة»، في بيان صادر أمس الثلاثاء، بإجراء انتخابات عامة وفق دستور الاستقلال لعام 1951 أو دستور جديد بمعايير دولية أو وفق الإعلان الدستوري، مع إجراء تعديلات واسعة عليه لمعالجة سلبيات المرحلة الانتقالية.

وقال البيان، إن «المسار الدستوري يرتكز على التوافق بين أقاليم ليبيا التاريخية بأغلبية موصوفة تمثل التوافق في كل مرحلة أو استحقاق من المسار الذي ينتهي بإصدار قانون استفتاء شعبي يرتكز على موافقة ثلثي كل إقليم من الأقاليم الثلاثة برقة وفزان وطرابلس عند إقراره».

وأكد البيان حاجة ليبيا إلى «حكومة وحدة وطنية موسعة تمثل كل الليبيين وتوحيد المؤسسات السيادية، وتشجيع مسار القاهرة الهادف إلى توحيد المؤسسة العسكرية».

وأشار البيان إلى «استعداد نواب برقة الكامل لتسليم السلطة إلى جسم منتخب بشكل ديمقراطى بموجب انتخابات حرة ونزيهة وعلى أساس  بعد دستور توافقي دائم كأولوية».

الموقعون على البيان:

1 عصام الجهاني

2 عيسى العريبي

3 إدريس المغربي

4 بدر العقيبي

5 سهام سرقيوه

6 أسمهان بالعون

7 حمد البنداق

8.المنتصر الحاسي

9.إبراهيم الدرسي

10.مفتاح كويدير

11رمضان شمبش

12انتصار شنيب

13.زياد دغيم

14.نصر الدين مهنى

15محمد حماد

16سعد البدري

17سلطنة مسعود

18 فتح الله السعيطي

19 سعيد اسباقة

20 الصالحين عبدالنبي

21 عبدالمنعم بوحسن

22 إبراهيم عميش

23 فرج الصفتي محمد

24 عبدالسلام شوها

25 فاطمة كاريس

26 طلال الميهوب

27 جبريل اوحيده

28 نور الدين المنفي

29 مفتاح الشاعري

30 صالح هاشم

31 عبدالمطلب البرعصي

32 يوسف العقوري 

33 طارق صقر الجروشي

34آدم بوصخرة

35 إبراهيم الزغيد

36 خليفة الدغاري

37 أحمد شيهوب

39 عائشة الطبلقي

40 حمد مقيق

41 سعيد مغيب

42 محمد دومة

43 بوبكر بعيرة

44 رابحة الدرسي

المزيد من بوابة الوسط