ماكرون: تاريخ 10 ديسمبر سيمنح الشعب الليبي فرصة لإعطاء صوته

قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، إن تاريخ 10 ديسمبر كموعد للانتخابات مهم جدًا، سيمنح الشعب الليبي فرصة لإعطاء صوته، عرفانًا بأن الشعب الليبي يرغب في الانتخابات.

وأضاف ماكرون، خلال مؤتمر صحفي، عقد اليوم الثلاثاء، بعد لقاء باريس: «اليوم إذن انعقد مؤتمر مهم جدا (..) هذا المؤتمر ثمرة لعمل كبير من قبل السراج ومن جميع الأطراف الليبية والمجتمع الدولي ولا سيما غسان سلامة».

وأشار الرئيس الفرنسي، إلى أن «هذه هي المرة الأولى التي يعقد فيها هذا الاجتماع مع جميع المسؤولين الليبين السراج، عقيلة، حفتر، المشري، بحضور عدة وفود ليبية تكون مكونات المجتمع الليبي، وافقوا بالعمل معا على هذا الإعلان المشترك».

وتابع، إنها «مرحلة هامة وجوهرية، لذلك قمنا بجمع جميع الجهات الدولية، البلدان المجاورة، البلدان الأفريقية، المنظمات الإقليمية، الشرق الأوسط، الأدنى، وكل الأطراف التي عملت خلف الكواليس، كلها دعمت القيادات الليبية حول خريطة العمل المشترك».

وأوضح: «نسعى إلى إرجاع دين في أعناقنا إلى الشعب الليبي»، مشيرًا إلى أن «مشكلة عدم الاستقرار في ليبيا تجاوزتها إلى الخارج، فنحن في عدة بلدان أوروبية وصلتنا تداعيات الأزمة في ليبيا خصوصا الهجرة غير الشرعية، وهنا أحيي إيطاليا على جهودها».

المزيد من بوابة الوسط