مالطا تدعو إلى مساعدة الأطراف الليبية على الالتزام بمخرجات اجتماع باريس

قال رئيس الوزراء المالطي جوزيف موسكات إن موافقة جميع الأطراف الليبية المتواجدة في اجتماع باريس على الجدول الزمني المؤدي إلى إجراء الانتخابات في ديسمبر، «شيء إيجابي».

وأضاف موسكات في تغريدة عبر حسابه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي «تويتر»: «دعونا نأمل ونساعدهم في الحفاظ على هذا الالتزام الهام (..) مالطا تواصل دعمها للحوار والسلام في البحر المتوسط».

وفي مطلع اجتماع باريس المنعقد اليوم الثلاثاء بين الأطراف الليبية الرئيسية، قال المستشار السياسي لرئيس المجلس الرئاسي، طاهر السني، إن هناك إجماعًا بين ممثلي الوفود الأربعة على الإعداد لقاعدة دستورية للانتخابات في تاريخ أقصاه 16 سبتمبر، مؤكدًا أنه جرى تحديد موعد الانتخابات الرئاسية والبرلمانية يوم 10 ديسمبر من العام الجاري.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط