العميد خليفة إمراجع يعلن حالة النفير القصوى بمنطقة الخليج العسكرية

آمر منطقة الخليج العسكرية، العميد خليفة إمراجع. (الإنترنت)

أعلن آمر منطقة الخليج العسكرية، العميد خليفة إمراجع، اليوم الأحد حالة النفير القصوى بالمنطقة، وأصدر تعليماته إلى جميع الوحدات العسكرية التابعة للمنطقة برفع درجة الاستعداد القصوى تحسبًا لأي هجوم من قبل الجماعات الإرهابية والخارجة عن القانون.

وأكد العميد خليفة إمراجع جاهزية الجيش الليبي المكلف بحماية الموانئ النفطية لصد أي هجوم من قبل الجماعات الإرهابية، مشيرًا إلى أن الرد «سيكون قاسيًا إذا حاولت التقدم نحو منطقة الهلال النفطي».

وقال الناطق باسم منطقة الخليج العسكرية، حسن طاهر، لـ«بوابة الوسط» إن العميد خليفة امراجع «دعا المواطنين إلى أخذ الحيطة والحذر من أي أجسام غريبة أو أشخاص غرباء»، مطالبًا إياهم التعاون مع الأجهزة الأمنية والإبلاغ عن أي تحركات مشبوهة أو تجمعات غريبة حتى يتسنى للأجهزة الأمنية التعامل معها حفاظًا على الأمن العام بالمنطقة.

وذكر طاهر أن «الجماعات الإرهابية المتطرفة وما يسمى بسرايا الدفاع عن بنغازي الإرهابية والمقاتلة كانت تحشد قواها في المناطق المتاخمة لمناطق الهلال النفطي وتخطط لتتقدم نحوها حسب المعلومات الواردة»،

وأكد أن غرفة عمليات الكرامة بالقيادة العامة للجيش الليبي أصدرت تعليماتها إلى غرفة عمليات الجفرة، وغرفة عمليات سرت الكبرى، وغرفة عمليات أجدابيا وضواحيها، ومنطقة الخليج العسكرية برفع درجة الاستعداد القصوى لصد أي هجوم تقوم به المجموعات الإرهابية والخارجة عن القانون.