مستشفى بني وليد العام ينفي وفاة 15 مهاجرًا بالمدينة

مهاجران أثناء تلقيهما العلاج بمستشفى بني وليد العام. (الإنترنت)

نفى مدير المكتب الإعلامي بمستشفى بني وليد العام، حاتم التويجر، وفاة 15 مهاجرًا غير شرعي بمنطقة طريق 51 في المدينة بعدما أطلق عليهم مهربون النار أثناء محاولتهم الفرار إلى الأودية الجبلية، نافيًا ما جاء في تقارير إعلامية وتقرير منظمة أطباء بلا حدود أمس السبت.

وذكر التويجر لـ«بوابة الوسط» اليوم الأحد أن عددًا من الجهات من بينها المجلس المحلي ومنظمات المجتمع المدني في المدينة ستصدر بيانًا بخصوص التقرير ستعلن من خلاله عن آخر المستجدات في هذا الملف.

وفتح مهربون النار على حوالي 140 مهاجرًا من شرق أفريقيا فروا من مكان احتجازهم قرب مصنع 51 في بني وليد مساء يوم الأربعاء الماضي، مما أدى إلى إصابة عدد منهم نقلوا إلى مستشفى بني وليد العام لتلقي العلاج.

وذكر مصدر أمني في تصريح إلى «بوابة الوسط» يوم الخميس أن إجمالي عدد المهاجرين المصابين بلغ 23 مهاجرًا غير شرعي، مشيرًا إلى أن أهالي المدينة ومتطوعين تكفلوا بنقل بقية المهاجرين إلى أماكن آمنة.