38 عضوًا في «النواب» يطالبون بجلسة عاجلة للتحقيق في اتهامات تقرير ديوان المحاسبة

دعا 38 نائبًا في مجلس النواب إلى كشف أسماء أعضاء المجلس الذين اتهمهم تقرير ديوان المحاسبة بتقاضي أموال وامتيازات من حكومة الوفاق الوطني.

وطالب النواب، في بيان اطلعت «بوابة الوسط» على نسخة منه، مكتب رئاسة مجلس النواب إلى عقد جلسة عاجلة لمناقشة ما جاء في التقرير والتحقق من صحته .

وحث البيان على «محاسبة أو كشف، على أقل تقدير، مَن تثبت عليه المخالفات من أعضاء الحكومتين الموقتة والوفاق وجميع مؤسسات الدولة».

وكشف التقرير، السنوي الصادر عن ديوان المحاسبة بطرابلس للعام 2017، عن تجاوزات ومخالفات كبيرة في الإنفاق، خلال 6 سنوات، حيث وصل إجمالي المبالغ إلى 287 مليار دينار ليبي.

كان 18 نائبًا أصدروا بيانًا ليل الجمعة للمطالبة بكشف أسماء أعضاء مجلس النواب الذين «تقاضوا أموالاً أو حازوا بغير وجه حق أملاكًا منحتها لهم حكومة الوفاق الوطني».

وقال رئيس ديوان المحاسبة خالد شكشك، إن «الانقسام المؤسسي ألقى بظلاله وأوجد صراعًا كبيرًا بين المسؤولين لإدارة مؤسسات الدولة»، مؤكدًا أن «التعيينات العشوائية والوساطة أرهقتا خزينة الدولة».