«المحاسبة»: شركات تورد حاويات مياه بدلا من سلع لتهريب 265 مليون دولار

حاوية بضائع باعتمادات مستندية وهمية في الخمس عقب ضبطها عام 2016.

كشف تقرير ديوان المحاسبة عن حالات تهريب النقد الأجنبي بقيمة 265 مليون دينار باستخدام 105 شركة آلية الاعتمادات المستندية ومستندات برسم التحصيل للتحايل والتهريب، وذلك بتوريد حاويات مياه بدلا من السلع والمستلزمات المطلوب استيرادها.

وأوضح التقرير أن من بين الحالات التي دققها الديوان تسع شركات هربت نقد أجنبي بقيمة 8.22 مليون دولار بتوريد مخلفات وطوب وحاويات فارغة، فيما قامت 6 شركات بتلفيق مستندات التوريد بشكل كامل لتهريب نحو 9.8 مليون دولار.

وأضاف التقرير أن نحو 16 شركة قامت بتوريد جزء من السلع وتغطية الفرق عن طريق التلاعب بالمستندات في اعتمادات قيمتها 45.7 مليون دولار، نجحت في تهريب حوالي 33.5 مليون دولار منها.

أشكال تهريب النقد عبر الاعتمادات المستندية: حاويات مياه وطوب وتلاعب في الأوزان وتلفيق المستندات

فيما تلاعبت شركات ثلاث في أوزان المواشي الحية التي فتحت اعتمادات مستندية لاستيرادها بقيمة 11.98 مليون دولار، لتنجح في تهريب نقد بقيمة 7.14 مليون دولار.

وقال الديوان إن العمليات التي اكتشفها خلال العامين 2016 و2017 قدرت قيمة الأموال المهربة في هذه العينات بأكثر من 334 مليون دولار.
وأشار التقرير السنوي للديوان، الذي اطلعت «بوابة الوسط» على نسخة منه، إلى أنه تمكن - بالتعاون مع بعض المصارف - من إيقاف تنفيذ 24 اعتمـــاد مستندي ومستندات رسم تحصيل تبين أنها فتحت بالتحايل للاستيلاد على النقد الأجتبي بقيمة تتجاوز 34 مليون دولار.

وأعاد الديوان التذكير بأنه قدم توصيات لمنع تكرار وتلافي هذه التجاوزرات خلال تقريرين سابقين، لكنه قال إن «الجها ت المعنية لا زالت تماطل في اتخاذ الاجراءات الجدية للإصلاح».