شرطة الفويهات تفجر مفاجأة في جريمة مقتل مواطن ببنغازي

فجّـرت شرطة الفويهات بمدينة بنغازي مفاجأة في جريمة مقتل المواطن صلاح العبيدي عقب إعلانها إلقاء القبض على القاتل الذي تبين أنه «ابن المجني عليه».

وأكد ضابط التحقيق بمركز شرطة الفويهات عماد المشيطي أنه «بعد جمع المعلومات والاستدلال وبجهود تحريات المركز تم القبض على القاتل وهو ابن المغدور به والذي يبلغ من العمر 15 عامًا من مواليد 2003» وفقًا لصفحة مركز شرطة الفويهات على «فيسبوك».

وأضاف: «جرى القبض على الابن وحاول في البداية التهرب ولكن بعد مواجهته بالأدلة انهار بالبكاء واعترف بالجريمة الكاملة».

ولفت المشيطي إلى أن الجاني قام بـ«تلقين أشقائه الأطفال بأنه بعد وصول الجهات الأمنية عليكم القول بأن شخصًا ملثمًا جاء إلى المنزل وقام بقتل أبيهم».

وقتل المواطن صلاح يونس محمد عقيلة العبيدي (47 عامًا) بالرصاص داخل شقته بحي الزيتون وسط مدينة بنغازي يوم الأحد الماضي.

وقدم المشيطي الشكر إلى «مدير مركز شرطة الفويهات العقيد ونيس الشكري ورئيس وحدة التحريات عصام العبيدي وضباط التحقيق محمد الورفلي ومحمد كشكر ومحمد البرغثي وضابط نظام محمود اسحيم ومجموعة التحريات عبد السلام العوامي  وعماد الدرسي وطارق التاورغي وحمد الخراز وأحمد المغربي على مجهوداتهم المبذولة في الوصول الى القاتل بأسرع وقت والعمل على الجريمة وكشف الحقيقة وتحقيق العدالة».

المزيد من بوابة الوسط