مجلس النواب والبرلمان الأوروبي يبحثان تفعيل اتفاقيات الحد من الهجرة

ناقش أعضاء من مجلس النواب مع وفد رفيع المستوى من البرلمان الأوروبي، في العاصمة التونسية، تعزيز التعاون وتفعيل الاتفاقيات السابقة بشأن الحد من الهجرة غير القانونية والجريمة المنظمة وجرائم التهريب كافة وحماية الأمن القومي والدولي.

وقال عضو لجنة الدفاع والأمن القومي بمجلس النواب طارق الجروشي، في بيان صادر الأربعاء عن مجلس النواب، إن اللقاء يأتي في إطار تعزيز التعاون مع الاتحاد الأوروبي والعمل على تنسيق المواقف المشتركة لحل الأزمة في ليبيا.

ضم وفد مجلس النواب، أعضاء من لجنة الخارجية، ولجنة الصحة، ولجنة الدفاع، والأمن القومي، ولجنة الداخلية، كما ضم الوفد الأوروبي كلا من رئيس بعثة الاتحاد الأوروبي إلى ليبيا بيتينا موشايدت، ونائب رئيس البرلمان الأوروبي فابيو ماسيمو كاستالدو، ورئيس لجنة الحريات المدنية والعدل والشؤون الداخلية كلود موراييس، ورئيس الوحدة الأورومتوسطية والشرق الأوسط فرونسوا ماسولي، ورئيس وفد البرلمان الأوربي للعلاقات مع بلدن المغرب العربي إيناس ايالا ساندير.

ونظم على هامش اللقاء اجتماع مع سفراء دول الاتحاد الأوروبي لدى ليبيا، تطرق إلى الأزمة الراهنة في ليبيا والمشاكل التي تعترض سفر المواطنين الليبيين إلى دول الاتحاد الأوروبي، والوضع الأمني في الجنوب ومعاناة أهل تاورغاء، وكيفية مساعدة الجيش الليبي بنزع مئات الألغام التي زرعها الإرهابيين في بنغازي وكيفية مساعدة بنغازي على إعادة الإعمار.

وتعهد المسؤولون الأوروبيون بالدعم الشامل للجوانب الإنسانية، مؤكدين أنهم يقدرون معاناة النازحين والمتضررين ومدى الأزمة الاقتصادية التي يعاني منها المواطنون الليبيون.

المزيد من بوابة الوسط