فتح حقل نفط الراقوبة شرق البلاد

فتح محتجون، ليل الأربعاء الخميس، حقل نفط الراقوبة التابع لشركة سرت لإنتاج وتصنيع النفط والغاز الواقع شرق البلاد، الذي ينتج خمسة آلاف برميل يوميًّا من الخام، تغذي ميناء البريقة.

جاء فتح الحقل بعد اجتماع موسع عُـقد بمقر جهاز حرس المنشآت النفطية، بحضور آمر جهاز حرس المنشآت النفطية فرع الوسطى والشرقية اللواء ناجي المغربي ومعاونه العميد إبراهيم المنفي، ومنسق الحماية والحراسة والتأمين العميد عبدالسلام بوشيحة، وعضو مجلس الإدارة بالمؤسسة الوطنية للنفط جاد الله العوكلي، ومدير الإدارة العامة للصحة والسلامة والأمن والبيئة والتنمية المستدامة، وعضو لجنة الإدارة ومدير عام العمليات بشركة سرت حسن بالليل، ومراقب الأمن الصناعي بشركة سرت للنفط عبدالعزيز نجم، ومدير حقل 47 البيضاء التابع لشركة الخليج العربي للنفط فايز الفرجاني، وعميد بلدية مرادة العقيد عمر الفقي، ووكيل ديوان المجلس البلدي مرادة صالح الفيتوري، وعضو مفتاح أحد أعيان مرادة مع الشباب المحتجين.

تناول الاجتماع مطالب الشباب المحتجين، التي كان أبرزها عدم وجود أطباء بالبلدية، وتوقف محطة تحلية المياه عن العمل منذ فترة طويلة، وانقطاع البلدية عن المدن والمناطق المجاورة بسبب حالة الطرق المؤدية لها، وغياب أي إدارة عن البلدية وهروب المسؤولين إلى خارج مرادة واستغلال نفوذهم لمصالحهم الشخصية، والتعيينات.

وأكد المجتمعون أن المؤسسة الوطنية للنفط تسعى إلى تنفيذ مطالب الشباب فيما يخص جلب الأطباء والعمل على عودة محطة التحلية للعمل تحت إشراف الإدارة العامة للصحة والسلامة والأمن والبيئة والتنمية المستدامة، التي يترأسها خالد بخطوة.

وتطرق المجتمعون إلى مطلب التعيينات الذي اتفقوا على نقله إلى الجهات المختصة، وتم فتح الحقل وضخ النفط فور انتهاء الاجتماع.

وكان عدد من الشباب المحتجين من بلدية مرادة نظموا اعتصامًا أمام حقل الراقوبة التابع لشركة سرت لإنتاج وتصنيع النفط والغاز، الأحد الماضي، وطالبوا بإيقاف ضخ النفط من الحقل حتى يتم تحقيق مطالبهم.