بدء الاجتماع الثلاثي لوزراء خارجية مصر وتونس والجزائر حول ليبيا

بدأ منذ قليل، الاجتماع الثلاثي لوزراء خارجية كل من مصر والجزائر وتونس بمقر وزارة الخارجية في الجزائر العاصمة، لمناقشة تطورات الأوضاع في ليبيا واستعراض آخر المستجدات وبحث السبل الكفيلة بدعم مسار التسوية الذي تقوده الأمم المتحدة، بحسب ما أعلنه وزير الشؤون الخارجية الجزائري عبد القادر مساهل عبر حسابه على موقع «تويتر».

وحسب مصادر دبلوماسية، فإن اللقاء يدرس محورين رئيسيين على إثر الانشغال الإقليمي بتعثر خطط أممية لإنهاء الأزمة.

ووفق المصادر التي تحدثت لـ«بوابة الوسط» يتعلق الأمرالأول بتنفيذ خطة العمل الأممية في ليبيا أمام رهان إعداد دستور والاستفتاء عليه وإجراء انتخابات تشريعية ورئاسية قبل نهاية العام، والمحور الثاني دراسة مقترحات تنصُّ على طرق تعاون الدول الثلاث على إعطاء دفعةٍ جديدة لمسار التسوية بإشراك الأطراف الليبية المهمشة في عملية المصالحة وتطورات مساعي توحيد الجيش وهي مسؤولية تقوم بها مصر منذ فترة.

وقالت وزارة الخارجية الجزائرية إن الاجتماع الجديد يندرج في إطار «التشاورالمستمر بين البلدان الثلاثة حول الوضع السائد في هذا البلد الشقيق والمجاور» و«يستعرض الوزراء التطورات الأخيرة الحاصلة في ليبيا لاسيّما على المستويين السياسي والأمني» كما يبحثون «تعميق جهود بلدانهم في مجال تسريع مسار تسوية الأزمة ومرافقة الليبيين عن طريق الحوار والمصالحة» وفق البيان.