«الإبل الطليقة» خطر يلاحق سائقي السيارات على طريق أجدابيا - البريقة

ما زالت الإبل الطليقة تمثل خطرًا يلاحق سائقي السيارات على طريق أجدابيا - البريقة ليلاً ونهارًا دون أي مبالاة من الجهات الحكومية أو أصحابها الذين تركوها ترعى بمفردها على الطريق السريع ذي الاتجاه الواحد.

ورصدت «بوابة الوسط» مساء اليوم الأحد، مجموعة من الإبل الطليقة على الطريق السريع الرابط ما بين مدينة أجدابيا ومنطقة الأربعين دون راعٍ، والتي كادت تتسبب في حادث مروري لولا يقظة سائق إحدى الشاحنات على الطريق واستجابته السريعة للإشارات الضوئية التي استخدمها أصحاب السيارات المقابلة لتنبيهه قبل اصطدامه بإحدى الإبل الطليقة على الطريق.

مما أدى إلى اصطدام إحدى الشاحنات بها ولكن الإشارات الضوئية التي استخدمها أصحاب السيارات المقابلة كإشارة تحذير هي من أنقذت حياته قبل الاصطدام فيها.

ويقول أحد العسكريين الذي التقته «بوابة الوسط» عند موقع الإبل وهو يقوم بإبعادها عن الطريق السريع رفقة زملائه، إنه أثناء عودته من عمله في مديرية أمن منفذ البريقة بالاتجاه إلى مدينة بنغازي شاهدوا مجموعة من الإبل تقطع الطريق السريع مشيرًا إلى أنهم كادوا يصطدموا بها لولا يقظة سائق السيارة الذي كانوا معه.

وناشد سائق إحدى الشاحنات عبر «بوابة الوسط» اليوم الأحد، الجهات المعنية اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة والرادعة حيال أصحاب الإبل الطليقة التي يتركها أصحابها ترعى بمفردها دون راعٍ يراقبها بدلاً عن تركها على الطريق السريع.

المزيد من بوابة الوسط