إصابة طفل برصاص عشوائي أمام محل إقامته في مدينة درنة

أصيب طفل برصاص عشوائي في أحد الأحياء بمدينة درنة، شرق البلاد.

وقالت مصادر محلية متطابقة من درنة في تصريحات إلى «بوابة الوسط»، اليوم الأحد، إن الطفل منصف عمر خطاب الخرم (12 عامًا)، أصيب برصاصة في الكتف أمام منزله، نُـقل على إثرها إلى مجمع الهريش الصحي ومنها إلى مدينة بنغازي بسبب إصابته البليغة.

وفي سياق متصل، قالت مسؤولة مكتب الإعلام في مستشفى الجلاء للجراحة والحوادث فاديا البرغثي، في تصريحات إلى «بوابة الوسط»، إن الرصاصة اخترقت كتف الخرم وخرجت من الرقبة والفك، مؤكدًا أنه الآن تحت ملاحظة دقيقة من الأطباء.

وبدأ الجيش الليبي عمليات عسكرية واسعة في مختلف محاور القتال بمدينة درنة منذ الثلاثاء 15 مايو الماضي، سيطر فيها على عدة مواقع استراتيجية على تخوم المدينة، ويقترب من مشارفها.