ثلاثة جرحى من القوات الخاصة غرب درنة

أعلنت إدارة الدعم والتوجيه المعنوي بالقوات الخاصة الليبية إصابة ثلاثة عناصر من الصاعقة بـ«إصابات خفيفة» خلال الاشتباكات الدائرة غرب مدينة درنة مع عناصر أنصار الشريعة.

وأطلق اللواء ونيس بوخمادة اليوم السبت عملية باسم «الشهيد البطل علي الدرناوي» للسيطرة على «وادي جرم» أحد معاقل أنصار الشريعة 18 كلم جنوب غرب درنة.

وأشارت إدارة الدعم والتوجيه المعنوي إلى أن القوات الخاصة «تخوض معارك شرسة في وادي جرم».

يذكر أن آمر سرية «71 صاعقة» علي الهواري الشهير بـ«علي الدرناوي استشهد في يناير 2017  بمنطقة بوصنيب بالمحور الغربي لمدينة بنغازي».

وتقبع مدينة درنة تحت سيطرة مجموعات متطرفة مسلحة تسمى «مجلس شورى مجاهدي درنة وضواحيها»، لا تعترف بأيٍّ من الأجسام السياسية القائمة في ليبيا.

ويعاني أهالي مدينة درنة أوضاعًا إنسانية صعبة جراء إغلاق الطرق الذي تفرضه غرفة عمليات «عمر المختار» التابعة للقيادة العامة للجيش، حيث هناك نقصٌ حادٌّ في الخبز والموادّ الغذائية والموادّ الطبية والوقود.

المزيد من بوابة الوسط