القيادة العامة تدعو القضاء الليبي إلى تحقيق العدالة لقتلى هجوم قاعدة براك الشاطئ

دعت القيادة العامة للقوات المسلحة الليبية، القضاء الليبي إلى تحقيق العدالة، لـ148 قتيلا بين مدنيين وعسكريين، في الهجوم على قاعدة براك الشاطئ.

وقالت القيادة العامة للقوات المسلحة، في بيان صادر عنها ليل الجمعة - السبت، «مضى عام كامل الآن دون نتائج للتحقيق، رغم وجود كل الدلائل على تورط أشخاص بعينهم في المجزرة».

اقرأ أيضًا: موقف مؤتمر التوافق الليبي - الليبي من هجوم براك

وتابع البيان، أن «تنظيم القاعدة يعمل منذ فترة على استقطاب وتدريب الشباب في مجموعات تأخد الشرعية من حكومة الوفاق لجرهم لحرب مع القوات المسلحة».

ووجه الشكر إلى «أهالي الجنوب الذين رفضوا وجود مليشيات القاعدة تحت أي مسمى، ووقفوا لها بالمرصاد».

وهاجمت «القوة الثالثة» وكتائب مساندة لها، في مايو 2017، قاعدة براك الجوية في عملية مفاجئة من ثلاثة محاور، ما أسفر عن تدمير بعض الآليات، وسقوط قتلى وجرحى، أحدهم علي إبراهيم بن نايل، ابن شقيق العميد محمد بن نايل آمر اللواء.

اقرأ أيضًا:
القيادة العامة للجيش: الرد على «مجزرة قاعدة براك الشاطئ» سيكون قاسيًا وقويًا

فيما أعلن عميد بلدية براك الشاطئ، إبراهيم زمي لـ«بوابة الوسط»، مقتل 74 جنديًّا من «اللواء 12» وجرح 18 آخرين في الهجوم، الذي أكدت القيادة العامة للقوات المسلحة الليبية أن ردها عليه سيكون «قاسيًا وقويًا».

اقرأ أيضًا:
هل يُجهض هجوم براك الشاطئ أولى ثمار «لقاء أبوظبي»؟

المجلس الرئاسي يصدر قراراً بوقف المفوض بمهام وزير الدفاع المهدي البرغثي