مسؤولون محليون وأمميون يبحثون مشروع دعم وتطوير قدرات وزارتي العدل والداخلية

عقد اجتماع مشترك بين وزارتي الداخلية والعدل في حكومة الوفاق الوطني، حضره ممثل بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، لمتابعة المشروع الإنمائي الأممي في ليبيا لدعم وتطوير قدرات وزارتي العدل والداخلية.

وافتتح العميد حسين العامري مدير إدارة العلاقات والتعاون الاجتماع الذي حضره العقيد عبد الجليل باتي مقرر اللجنة المركزية المكلفة بتنفيذ الاتفاقية والمقدم الدكتور محمد ابوعبدالله رئيس مكتب الإعلام الأمني، كما حضره من البعثة الأممية عائد الحمد ومحمد القصاري مدير المشروع المشترك.

وعرض رئيس مكتب الإعلام الأمني الخطة الإستراتيجية لمكتب الإعلام الأمني بوزارة الداخلية، التي تهدف إلى التواصل والاتصال الداخلي والخارجي للخروج بصوت واحد يكون عنواناً للاتصال بين جميع شرائح المجتمع، ويبرز أهمية عمل الشرطة وتعاون المواطنين لتحقيق الأمن والأمان الذي تسعي له وزارة الداخلية.

وانتهى الاجتماع إلى جملة من التوصيات، أهمها ضرورة توحيد الجهود بين فريقي العمل بالوزارتين تنفيذا للمهام المسندة لهذه المهمة، كذلك تحديد أبرز الاحتياجات اللازمة لتنفيذ هذه الإستراتيجية وإحالتها إلي إدارة المشروع المشترك بغية ضمان توفيرها.

المزيد من بوابة الوسط