«العامة للمعلومات» توقع خمس اتفاقيات لتوريد واستخدام ونشر البيانات والمعلومات المكانية

وقعت الهيئة العامة للمعلومات، اليوم الأربعاء، خمس اتفاقيات لتوريد الخدمات الرئيسية مع عدد من الجهات الراعية للبيانات المكانية، للتعاون في مجالات توريد واستخدام ونشر البيانات والمعلومات المكانية.

ويأتي توقيع الهيئة للاتفاقيات الخمس، مع هيئة المشروعات العامة، والهيئة العامة للسياحة، والمركز الليبي للاستشعارعن بعد وعلوم الفضاء، ومصلحة التخطيط العمراني، والشركة العامة للكهرباء، في إطار توجهات الهيئة للاستفادة من المشروع الوطني «البنية التحتية الوطنية للمعلومات الجغرافية»، في دعم القرار وتطوير أداء المؤسسات الوطنية والرقي بأعمالها، وتقديم أفضل الخدمات للمواطنين باعتباره الداعم الرئيسي لخطط التنمية.

ووقع الاتفاقيات رئيس لجنة إدارة الهيئة العامة للمعلومات الدكتور عبد الرؤوف البيباص، وكل من نائب رئيس مجلس إدارة هيئة المشروعات العامة المهندس علي جوان، ورئيس الهيئة العامة للسياحة خيضر مالك، ومدير عام المركز الليبي للاستشعارعن بعد وعلوم الفضاء الدكتور أكرم الكاسح، بالإضافة إلى عضو مجلس إدارة الشركة العامة للكهرباء المهندس عبد الباسط فرارة، والمفوضة عن مصلحة التخطيط العمراني المهندسة أسماء الكندي.

وتضمن هذه الاتفاقيات قيام الهيئة العامة للمعلومات بإنشاء وتشغيل بوابة إلكترونية جغرافية على مستوى مجتمع البيانات المكانية، وتقديم الخدمات المكانية من خلالها مع التزام الجهات الراعية للبيانات المكانية بإنشاء البيانات التوصيفية لمجموعات البيانات المكانية، وفقاً للمواضيع التي تقع ضمن نطاق اختصاص كل منها وتحديثها بشكل مستمر.

كما تأتي هذه الاتفاقيات تحت مظلة المشروع «الوطني البنية التحية للبيانات الجغرافية» وهي تعد أساساً للعلاقات التي تحكم التعامل بين الهيئة العامة للمعلومات والجهات الأعضاء في مجتمع البيانات المكانية.

المزيد من بوابة الوسط