«الصداقة» يُلغي الاحتفالات والأنشطة حدادًا على وفاة اللاعب عمر داودد

أعلن نادي الصداقة بمدينة شحات الحداد ثلاثة أيام على لاعبه عمر داوود الذي لقي مصرعه فجر اليوم الأربعاء، إثر حادث سير تعرض له.

وقرر النادي إلغاء الاحتفالات والأنشطة الخاصة بتأهله إلى الدوري الممتاز كافة، فيما قال مسؤول الإعلام بالنادي، فراس الفويرس، في تصريحات إلى «بوابة الوسط» إن النادي فقد أحد أبرز لاعبيه، مشيرًا إلى أن احتفالية غدٍ الخميس تقرر إلغاؤها، إضافة إلى إلغاء الأنشطة الرياضية والثقافية للنادي كافة.

وأوضح الفويرس أن وفاة داوود «خسارة كبيرة» ليست للنادي فقط وإنما للطاقم الرياضي.

ويلعب عمر داوود (36 عامًا) بنادي الصداقة بشحات (أحد الفرق التي تأهلت للدوري الليبي الممتاز لكرة القدم العام الجاري).

وتعلم داوود فنون الكرة بين أروقة نادي الصداقة بالمدينة الساحلية شحات، كما لعب سابقًا بأندية رفيق والأولمبي وأهلي طرابلس، بالإضافة إلى احترافه في صفوف شبيبة القبائل الجزائري الذي شارك معه في مسابقة دوري أبطال أفريقيا موسم 2005 / 2006 وسجل هدفًا وحيدًا في مرمى «أشانتي كوتوكو» الغاني في دوري المجموعات.

وغادر البطولة بعد أن تذيل الشبيبة فرق مجموعته التي ضمت إلى جانبه الصفاقسي التونسي والأهلي المصري وأشانتي كوتوكو الغاني، كما حاز مع الفريق نفسه الذي تألق بصفوفه على مدار موسم ونصف الموسم على بطولتي الدوري والكأس ولقب أفضل لاعب محترف موسم 2005 / 2006.

وخاض الفقيد منافسات المجموعة الثانية لمسابقة الدرجة الأولى، حيث تأهل فريقه نادي الصداقة إلى ملاعب الدوري الليبي الممتاز لكرة القدم الموسم المقبل 2018 - 2019، إثر فوزه على هلال سبها بهدف لصفر.

المزيد من بوابة الوسط