الأمم المتحدة تستأنف إجلاء المهاجرين من ليبيا إلى النيجر

مهاجرون أفارقة خلال إحدى عمليات ترحيلهم من ليبيا. (أرشفية الإنترنت)

استأنفت  مفوضية الأمم المتحدة  العليا لشؤون اللاجئين إجلاء المهاجرين من ليبيا، الثلاثاء، إذ نقلت في رحلات جوية 132 لاجئا وطالب لجوء، معظمهم إريتريون، إلى النيجر لتوطينهم في بلد ثالث.

وقال المسؤول بالمفوضية عمر بوغرسة، إن هناك رحلة إجلاء أخرى مقررة من ليبيا إلى النيجر الأسبوع المقبل.

وأضاف: «الخطة إن في كل فترة معينة (عملية نقل اللاجئين)... على حسب الظروف المتاحة من الدولة الليبية والدولة الثالثة التي يتم ارسال اللاجئين لها.. مثل النيجر حاليا».

وسبق أن أجلت المفوضية نحو ألف لاجئ وطالب لجوء إلى النيجر، لكن العملية توقفت بسبب تأجيل توطينهم في دول غربية.

وكان بضع مئات من اللاجئين وطالبي اللجوء نقلوا من ليبيا مباشرة، لكن الأعداد تراجعت بسبب إخلاء معظم السفارات الغربية في ليبيا عام 2014.

وثمة مئات الآلاف من المهاجرين معظمهم من أفريقيا جنوب الصحراء في ليبيا، ووصل بعضهم أملا في العبور إلى أوروبا بحرا.

ويمر كثير منهم بظروف رهيبة وإساءة معاملة منها العمالة القسرية والتعذيب لدى وقوعهم في أيدي شبكات التهريب والعصابات المسلحة في ليبيا.

المزيد من بوابة الوسط