انطلاق فعاليات المسار التشاوري للملتقى الوطني في بلدية جادو

انطلقت، الثلاثاء، فعاليات المسار التشاوري للملتقى الوطني الليبي، في بلدية جادو، ضمن جدول الاجتماعات المفتوحة التي يتم تنظيمها بإشراف مركز الحوار الإنساني في جنيف، بالتعاون مع بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا.

وقال مدير المكتب الإعلامي بالمجلس البلدي جادو، نوري كريوة لـ«بوابة الوسط»، إن المسار التشاوري للملتقى الوطني ناقش آليات مساهمة مدينة جادو بشكل فاعل في حلحلة مختلف الأزمات التي تمر بها ليبيا.

وأضاف كريوة، أن المناقشات تناولت ملفات الأمن والدفاع والعملية الدستورية وأولويات الحكومة وتوزيع السلطات، بحضور عميد بلدية جادو سعيد البدراني، وعضو المجلس الأعلى لأمازيغ ليبيا هشام احمادي، وأعضاء مجلسي البلدي والأعيان والنخب السياسية والثقافية وممثلي منظمات المجتمع المدني في جادو.

وأشار مدير المكتب الإعلامي بالمجلس البلدي جادو، إلى أن منظمة التواصل بجبل نفوسة قامت بتنظيم وقفة احتجاجية، لتذكير بعثة الأمم المتحدة بمطالب وحقوق الأمازيغ المشروعة، على هامش اجتماعات المسار التشاوري للملتقى الوطني.

ويهدف المسار التشاري للملتقى الوطني الليبي، من خلال الاجتماعات في المدن والمناطق الليبية المختلفة، إلى تقريب وجهات النظر بين مختلف الشرائح للوصول إلى حل ينهي الأزمة الليبية الحالية.

المزيد من بوابة الوسط