المريمي: عقيلة صالح لم يعلق المفاوضات ويتصرف وفقًا للدستور

المستشار الإعلامي لرئيس مجلس النواب فتحي المريمي. (أرشيفية: بوابة الوسط)

ردّ المستشار الإعلامي لرئيس مجلس النواب فتحي المريمي، على تصريحات عضو المجلس الأعلى للدولة محمد معزب بشأن توقف المفاوضات بين المجلسين لتعديل الاتفاق السياسي، مؤكدًا أن المستشار عقيلة صالح «لم يعلق المفاوضات مع أي جانب»، و«أنه يتصرف وفقًا للدستور».

وقال المريمي لوكالة «سبوتنيك» الروسية أمس الأحد «المستشار عقيلة صالح لم يعلق المفاوضات مع أي جانب، إلا أنه يتصرف وفقًا للدستور وحق مجلس النواب في الدعوة للانتخابات الرئاسية، خاصة أن معاناة الشعب تزداد يومًا بعد يوم دون إحراز أي خطوة إيجابية لصالح ليبيا والمواطن».

اقرأ أيضا: عقيلة صالح: لا اتفاق «حقيقي» قريبا والحل انتخابات رئاسية قبل نهاية العام

وأكد المريمي أن مجلس النواب «له حق أصيل في الدعوة إلى إجراء انتخابات رئاسية، وأن الشعب الليبي هو الذي يحدد من سينتخبه»، موضحًا أن رئيس مجلس النواب «رأى أن الوقت يضيع في الاجتماعات واللقاءات والمفاوضات دون أي نتيجة، وأنه من الأولى انتخاب رئيس للبلاد يقوم باختيار رئيس الحكومة الذي يقوم بدوره باختيار الوزراء».

ورأى المستشار الإعلامي لرئيس مجلس النواب أن «انتخاب الرئيس سيسهم في حل الكثير من القضايا العالقة، وسيحدث نقلة على كافة المستويات للأمام، بدلًا من إضاعة الوقت في اجتماعات لم تثمر عن أي جديد».

اقرأ أيضا: معزب: عقيلة صالح تراجع عن اتفاقه مع المشري في المغرب بعد عودته إلى ليبيا

وكان رئيس مجلس النواب المستشار عقيلة صالح دعا قبل أيام إلى ضرورة إجراء انتخابات رئاسية في البلاد بحلول سبتمبر المقبل، معتبرًا أنه من «الصعب الوصول إلى اتفاق سياسي حقيقي في الوقت القريب» وذلك بعد أيام من لقائه رئيس المجلس الأعلى للدولة خالد المشري في الغرب يوم 23 أبريل الجاري.

وأشارت «سبوتنيك» إلى أن رئيس مجلس النواب، المستشار عقيلة صالح، أعلن إلغاء قرار المجلس الصادر في 26 يناير 2016، بشأن اعتماد الاتفاق السياسي الليبي الموقع في الصخيرات المغربية.

المزيد من بوابة الوسط