غرفة «عمليات الكرامة» تطالب سكان درنة بعدم الاقتراب من «تمركزات الإرهابيين»

طالبت غرفة عمليات الكرامة سكان مدينة درنة، اليوم الاثنين، بأخذ الحيطة والحذر وعدم الاقتراب من تمركزات ما وصفتهم بـ «العصابات الإرهابية».

ووفق مكتب الناطق الرسمي باسم الغرفة، طلبت الغرفة من المواطنيين الحيلولة دون استغلالهم كدروع بشرية، ومنع «الإرهابيين» من استخدام الطرق العامة مثل طريق وادي الشواعر، وذلك بقفلها تمامًا.

وأكدت الغرفة أن قواتها تتقدم بشكل جيد نحو تطهير المدينة من «الإرهابيين».

وكان شاهد عيان، أفاد «بوابة الوسط»، بأن قوات الجيش سيطرت على منطقة الفتائح (3 كلم شرق درنة) دون أي مقاومة ظهر اليوم، وإنهم الآن علي تخوم المدينة.

وأجرى القائد العام للجيش المشير خليفة حفتر زيارة أواخر أبريل الماضي، إلى غرفة «عمليات عمر المختار لتحرير درنة»، للاطلاع «على الترتيبات النهائية لمعركة تحرير المدينة»، وفق ما نشر مكتب إعلام القيادة العامة للقوات المسلحة الليبية.

المزيد من بوابة الوسط