إصابة طفلين جراء انفجار جسم غريب أثناء حرق قمامة ببوعطني في بنغازي

مستشفى الجلاء للجراحة والحوادث في بنغازي. (الإنترنت)

أُصيب، اليوم السبت، الطفلان محمد عمر محمد ومعاذ حسن يوسف جراء انفجار جسم غريب أثناء اندلاع النيران بمكب قمامة بمنطقة بوعطني في مدينة بنغازي شرق البلاد.

وأُسعف الطفلان، محمد (10 أعوام) الذي أُصيب في الرجل اليمنى ومعاذ (12 عامًا) الذي أُصيب بشظايا، إلى مستشفى الجلاء للجراحة والحوادث لتلقي الخدمات الصحية والرعاية اللازمة، فور الانفجار.

وتعتبر هذه الواقعة هي الثانية من نوعها بنفس المنطقة، حيث أُصيب ثلاثة شباب الفترة الماضية جراء انفجار جسم غريب أثناء حرق القمامة المكدسة بمنطقة بوعطني في مدينة بنغازي شرق البلاد.

وحذر مسؤول مكتب الإعلام ببلدية بنغازي، نضال الكاديكي، في وقت سابق المواطنين من إلقاء مخلفات البناء بالساحات العامة وسط المدينة.

وقال الكاديكي في تصريح إلى «بوابة الوسط»، إن إدارة المتابعة وضمان الجودة بالبلدية أشرفت على أعمال إزالة مخلفات البناء بالساحة المقابلة بين السوق التجارية بأرض بلعون والجسر المؤدي إلى مصنع الفرش.

وأوضح الكاديكي أن الساحة أصبحت مكبًّا لمخلفات البناء والقمامة، مطالبًا الجميع بالالتزام بعدم رمي المخلفات، والعمل على حماية البيئة وظهور المدينة بشكل جيد.

وتعتبر ظاهرة تكدس القمامة بين الحين والآخر على قارعة الطرق وبعض المناطق والشوارع والساحات بالمدينة، بالرغم من إزالتها بشكل مستمر من قبل الجهات المختصة، تتزامن مع استمرار عدم تقاضي موظفي وعاملي شركة الخدمات العامة مرتباتهم لأكثر من عامين.

المزيد من بوابة الوسط